انت لست مسجلا معنا الرجاء قم بالتسجيل معنا لتلقى الافاده والاستفاده معنا



 
البوابةالرئيسيةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحمض النووي والاثار

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
wayda
عضو محترف
عضو محترف
avatar

من اي دولة انت : ...
----
عدد المساهمات : 477
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: الحمض النووي والاثار   الخميس سبتمبر 02, 2010 10:37 pm

شبكة النبأ: يقر علماء الآثار انهم حتى الان لم يستطيعوا سبر أغوار الماضي السحيق بشكل يحل العديد من الالغاز والاحاجي المنقوشة على اللُقى والمخطوطات الأثرية، واصبحت تشكل مصدر حيرة للجميع في العديد من الحفريات المكتشفة.

فيما يتجه بعض الباحثين في علم الآثار الى استحداث وسائل جديدة لتحليل وجمع المعطيات الاولية المكتشفة بغية التوصل الى نتائج اكثر دقة وتفصيل. حيث استعان مؤخراً عدداً من العلماء بالحمض النووي لتحليل بعض الجثامين والمومياء المكتشفة لاقتفاء اثر القدماء.

سقطرى تضيف لغزاً جديداً في تاريخ الحضارات

عثرت بعثة أثرية روسية في أرخبيل سقطرى اليمني على بقايا أثرية هي الأولى من نوعها، تعود إلى إنسان العصر الحجري، وقد قال رئيس البعثة، فيتالي ناؤميكن، إن الآثار المكتشفة ترجع إلى ما يقارب المليون سنة.

وأشار ناؤميكن، إلى إن هذه الاكتشافات تدل على أن وجود الإنسان البدائي في سقطرى يعود إلى نحو 600 ألف عام، مشيراً إلى أن ذلك "يشكل لغزا جديدا في تاريخ الحضارات في العالم" وفق ما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية.

وكانت بعثة أثرية بلجيكية- يمنية مشتركة قد أعلنت في وقت سابق عن العثور على كهف جبلي يمتد بطول ثلاثة كيلومترات ويضم مجموعة من المباني والمعابد القديمة، إلى جانب أوان فخارية ومباخر وغير ذلك من الأدوات المرتبطة بأداء الطقوس والشعائر.

ويعود تاريخ هذه المعابد - حسب التحليلات الأولية- إلى القرن الثالث الميلادي، في حين أعلنت الهيئة العامة للآثار والمتاحف اليمنية عن اكتشاف خمس مستوطنات بشرية و6 مقابر قديمة تعود إلى حقب تاريخية ضاربة في القدم.

يذكر أن وكالة الأنباء اليمنية نشرت دراسة قالت إنها تشير إلى أن اليمن هو موطن الإنسان الأول.

وعرض نائب عميد كلية الطب بجامعة صنعاء، الدكتور علي محمد الميري، نتائج الدراسة التي قام بها بمشاركة علماء متخصصين من جامعتي فلوريدا الأمريكية وكامبردج البريطانية في مضمار تتبع تاريخ البشرية.

كما اعلنت وسائل اعلام محلية مؤخرا ان السيول الجارفة التي تعرضت لها محافظة حضرموت في جنوب شرق اليمن كشفت عن وجود اثار لمدينة قديمة كانت مطمورة تحت تربة أراض خصبة تستعمل في الزراعة.

وقالت صحيفة الايام اليومية المستقلة التي تصدر في عدن ان أهالي منطقة بور في وادي حضرموت فوجئوا عندما توجهوا الى تلك الاراضي بغرض بذرها وزراعتها كما جرت العادة عقب كل سيل وجفافه بأن "ظهرت لهم معالم لمدينة قديمة بدت أطرافها العلوية بارزة بعد جرف السيول للتربة التي كانت مطمورة تحتها".

وقال موقع حضرموت الالكتروني على الانترنت ان المنطقة المكتشفة بدت وكأنها مدينة كبيرة ففيها اثار الحياة القديمة واضحة ومتناثرة مثل الاواني المنزلية الخزفية التي كانت تستخدم قديما فضلا عن بقايا هياكل عظمية بشرية وبعض الجماجم.

استخدام الحمض النووي

وفي خطوة مستحدثة في التنقيب استخدم العلماء الحمض النووي لاقتفاء اثر الفينيقيين الذين بسطوا نفوذهم على البحر المتوسط منذ آلاف السنين. وكان الفينيقيون بحارة مغامرين قامت حضارتهم في لبنان.

وقد أسس الفينيقيون إمبراطورية تجارية على امتداد البحر المتوسط في الألفية الأولى قبل الميلاد. وكشفت دراسة حديثة الأثر الجيني الذي ورثوه لأبناء العصر الحديث.

ويقدر الباحثون عدد المنحدرين من أصول فينيقية في منطقة البحر المتوسط بواحد من بين كل 17 شخصا.

واستخدم الباحثون أسلوب تحليل للكشف عن الآثار الوراثية لدى السكان الحاليين للمنطقة بفعل الهجرة على مر العصور. واستخدمت الدراسة الحمض النووي لستة آلاف رجل من منطقة حوض البحر المتوسط.

وقد انتشر الفينيقون من موطنهم في لبنان وكونوا مستعمرات ومراكز للتجارة في إسبانيا وشمال إفريقيا حيث أقيمت قرطاج أقوى المدن التي بناها الفينيقيون.

وكانت قرطاج مقر القائد العسكري حنبعل الذي قاد جيشه عبر جبال الألب لمجابهة الإمبراطورية الرومانية.

ويوصف الفينيقيون بأنهم أول "الرأسماليين العالميين" حيث سيطروا على التجارة في حوض المتوسط نحو ألف سنة حتى هزموا على يد الرومان.

وقال الدكتور بيير زلوع من الجامعة الأمريكية في بيروت لبي بي سي "لم يجر بحث هذا التراث من قبل، واعتقد أن علينا أن نبحث بصورة أكبر".

وقد اكتشف عملاء آثار لبنانيون واسبان أواني عمرها 2900 عام استخدمها الفينيقيون في تخزين عظام موتاهم بعد إحراق جثثهم.

وقالوا ان أكثر من مئة جرة اكتشفت في موقع فينيقي في مدينة صور الساحلية الجنوبية. ومن المعروف أن الفينيقيين عاشوا بين عامي 1500 و300 قبل الميلاد. وكانوا موجودين في المنطقة الساحلية التي صارت اليوم تابعة لسوريا.

وقال علي بدوي عالم الاثار المسؤول عن الموقع الاثري ان الجرار الكبيرة تشبه المقابر والجرار الصغيرة تركت فارغة ولكنها ترمز إلى أن الروح مخزنة فيها.

وينقب بدوي وفريق أسباني من جامعة بومبيو فابرا في برشلونة في الموقع الفينيقي منذ أعوام. واكتشف الموقع في عام 1997 ولكن علماء الآثار لم يتمكنوا الا من حفر 50 مترا مربعا كل عام.

وقالت ماريا يوجينيا أوبيت التي تقود الفريق الاسباني "هذه الاكتشافات تساعد الباحثين الذين يعملون في المستعمرات الفينيقية السابقة في اسبانيا وايطاليا وتونس كي يتعرفوا على عدد كبير من العادات والتقاليد."

العثور على أقدم مقبرة لطائفة الشامان ومخطوطة عبرانية في القدس

اعلن باحثون ان مقبرة قديمة اكتشفت في اسرائيل بها 50 من صدف السلاحف وقدم بشرية وأجزاء من أجساد العديد من الحيوانات من المحتمل ان تكون واحدة من أقدم مواقع الدفن المعروفة لطائفة الشامان.

وقالت ليور جروسمان الباحثة بجامعة القدس العبرية وزملاؤها ان المقبرة التي بنيت قبل 12 ألف عام يعود تاريخها الى قوم الناتوفيين الذي كان أول مجتمع مقيم.

وكتب الباحثون في دورية وقائع الاكاديمية الوطنية للعلوم ان "طقوس الدفن والاسلوب المستخدم في البناء واحكام اغلاق المقبرة يشير الى أنها مدفن واحدة من الشامان القدماء وانها واحدة من أقدم المقابر المعروفة من سجل الاثار." بحسب رويترز.

وقال الباحثون ان أعضاء طائفة الشامان لعبوا دورا مهما في العديد من الثقافات وسعوا للتوسط بين العالمين البشري والروحي وقاموا بدور الرسل والمعالجين والسحرة لخدمة المجتمع.

وعثر الفريق الاسرائيلي على العظام في كهف صغير في منطقة الجليل الاسفل في اسرائيل المعاصرة كان مدفنا لما لا يقل عن 28 شخصا من الناتوفيين.

وفي وقت الدفن وضع أكثر من عشرة أحجار ضخمة على رأس وحوض وذراعي المرأة العجوز مباشرة والتي كانت مسجاة على جانبها. وكان الساقان مطويين الى الداخل عند الركبة.

وفي ذات السياق أعلن علماء الآثار في إسرائيل الكشف عن أقدم كتابة عبرانية أثناء التنقيب في موقع لقلعة قديمة تطل على وادي حيث يقول الكتاب المقدس أن داود قتل العملاق المحارب جليات قبل أن يصبح ملكا.

ورغم عدم قراءة النص الكامل بعد، إلا أنه تم التعرف على بعض الكلمات مثل "قاض" و"عبد" و"ملك".

ويقول البروفيسور يوسف جارفينكلن عالم الآثار الذي رأس فريق التنقيب "هذا النقش وجد في قلعة هاإيلاه وهو أقدم نقش عبراني في العالم، وهو يسبق مخطوطات البحر الميت بألف عام".

ويضيف "خط النقش بالكتابة الكنعانية القديمة التي انحدرت منها كافة الكتابات الأبجدية في العالم، من يونانية ولاتينية وعبرية وفينيقية وآرامية، كافة أبجديات العالم اشتقت من تلك الكتابة التي تظهر على قطعة الفخار هذه".

اكتشاف هرم فرعوني جديد

أعلن مسؤول مصري كبير في قطاع الاثار اكتشاف هرم جنوبي القاهرة يعود لام فرعون مصري حكم البلاد قبل أكثر من 4300 عام.

وقال زاهي حواس الامين العام للمجلس الاعلى للاثار إن أثريين مصريين اكتشفوا الهرم "الجديد" في منطقة سقارة الاثرية الواقعة على بعد نحو 40 كيلومترا جنوبي القاهرة مرجحا أنه يضم على الارجح رفات الملكة شيشتي والدة الملك تيتي مؤسس الاسرة الفرعونية السادسة (نحو 2345-2181 قبل الميلاد). وقال إن الهرم المكتشف اضافة علمية الى اثار الدولة المصرية القديمة. بحسب رويترز.

وأضاف أن اسم هذه الملكة عرف من خلال بردية ورد فيها أنها كانت تستخدم عقاقير طبية لعلاج شعرها وأن "الملكة الوحيدة التي لم يعثر على هرمها هي شيشتي لذا أنا متأكد أنه يعود لها.. هذا سوف يثري معرفتنا بالمملكة القديمة."

وقسم علماء المصريات والمؤرخون تاريخ البلاد الى فترة مبكرة تزيد على أربعة الاف عام قبل الميلاد ولم يؤرخ لها ثم توحدت مصر جغرافيا واداريا تحت حكم مركزي نحو عام 3100 قبل الميلاد على يد الملك مينا مؤسس الاسرة الفرعونية الاولى. وفي عصر بطليموس الثاني الذي حكم مصر في القرن الثالث قبل الميلاد قسم الكاهن مانيتون أشهر المؤرخين المصريين تاريخ البلاد الى ثلاثين أسرة حاكمة منذ توحيد مصر حتى الاسرة الثلاثين التي أنهى حكمها الاسكندر حين غزا البلاد عام 332 قبل الميلاد.

وهرم سقارة المدرج أول هرم في مصر والعالم وينسب الى الملك زوسر أبرز حكام الاسرة الثالثة (نحو 2686-2613 قبل الميلاد) أما الاهرام الثلاثة الشهيرة في الجيزة والتي تحمل أسماء الملوك خوفو وخفرع ومنقرع فتعود الى الاسرة الرابعة (نحو 2613-2494 قبل الميلاد).

وقال حواس في مؤتمر صحفي أمام الهرم المكتشف انه يصل بعدد الاهرامات المكتشفة في مصر الى 118 بالقرب من أقدم أهرامات العالم في سقارة وهي موقع دفن لملوك مصر القديمة.

وأضاف أن الهرم المكتشف مربع القاعدة ويبلغ طول ضلعه 22 مترا وبعد سقوط قمته فان ارتفاعه الان يبلغ خمسة أمتار بعد أن كان 14 مترا وزاوية ميل تصل الى 51 درجة.

وقال ان الاسلوب المعماري للهرم المكتشف ينتمي الى أهرام الاسرتين الخامسة (نحو 2494 -2345 قبل الميلاد) والسادسة التي تعد اخر أسر الدولة القديمة وأن للهرم كسوة من الحجر الجيري الابيض الناصع الذي جاء به المعماري المصري القديم من المحاجر الملكية بمنطقة طرة جنوبي القاهرة.

إكتشاف حشرة تعود الى ما قبل التاريخ

يقول باحثون أمريكيون انهم اكتشفوا ما يبدو أنها أقدم حفرية لحشرة تعود الي ما قبل التاريخ.

وعثر على الحفرية في بروز صخري بالقرب من مركز كبير للتسوق في نورث اتلبورو بولاية ماساتشوستس الامريكية. ومن المعتقد أنها لحشرة تشبه اليعسوب طولها حوالي 7.6 سنتيمتر بينما كانت تقف على الطين قبل 312 مليون سنة.

وقال مكتشف الحفرية ريتشارد كنيتشت وهو طالب يدرس الجيولوجيا في جامعة تافتس في ماساتشوستس "انها ليست يعسوبا لكنها تصور جسما يشبه اليعسوب. نحن نبحث عن شيء ما ذي صلة .. ربما ذبابة نوار. فهما يشتركان في هيئة الجسم." بحسب رويترز.

واكتشفت بقايا احفورية لجناح ربما ينتمي الى نفس النوع من الكائنات قبل اسبوعين.

وقال جيك برينر عالم دراسة اشكال الحياة في العصور الجيولوجية السابقة بجامعة تافتس "من غير المألوف أن نرى حشرة طائرة تصنع هذا الاثر العميق في هذه الرواسب الطينية...ليس لدينا الكثير من الاجسام الاحفورية بحالة جيدة من هذه الفترة الزمنية التي كانت تعيش فيها هذه الحشرات الطائرة الاولى. هذا المستوى من التفاصيل لا يرى فعلا في الترسيبات القارية."

اكتشافات جديدة في روسيا

أعلنت مجموعة من علماء الآثار الروس اكتشاف قطع أثرية تعود للعصر الحجري، يُعتقد أنه قد تم دفنها بعناية وتغطيتها بعظام الماموث لحفظها.

ويصف العلماء هذه المجموعة، التي يصل عمرها إلى نحو 22 ألف عام، بـ"السحرية،" نظرا لاحتوائها على منحوتات هي الوحيدة الموجودة في الموقع.

ويقول الخبيرين هيزري أميركانوف وسيرجي ليف في التقرير الذي نشر مؤخرا: "الخطوط الأساسية لهذه القطع الأثرية واضحة للغاية، فقد تم رسمها بثقة ورويّة."وأكد ليف لـ CNN أن هذه المنحوتات قد تكون جزءا من طقوس عمليات الصيد المتبعة سابقا.

ويضيف ليف إن القطع تظهر مجموعة متميزة من المنحوتات على عظام الماموث كذلك، بالإضافة إلى صور حجرية لسيدات وحيوانات ضخمة.

وقد بدأ الحفر في هذا الموقع، الموجود جنوب موسكو، في 2005، وتم اكتشافه في 1980.

ومنذ بدء التنقيب فيه، عثر الخبراء على مجموعة من القلائد المصنوعة من عظام أسنان الماموث.

ويرجع هذا الموقع إلى العصر الباليوليثي الأول، أي قبل 40 ألف عام، وقد استمر إلى نحو 30 ألف عام.

وسيتم نشر التقرير الذي كتبه أميركانوف وليف، والذي يحمل عنوان "اكتشافات أثرية جديدة من العصر الباليوليثي الأول في موقع زارايسك الروسي"، في مجلة "أنتيكويتيز" الروسية في عددها الصادر في ديسمبر/كانون الأول.

ويعمل الباحثان أميركانوف وليف في معهد الآثار الروسي التابع للأكاديمية الروسية للعلوم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
HERO
عضو مشهور
عضو مشهور
avatar

من اي دولة انت : ...
------
عدد المساهمات : 680
تاريخ التسجيل : 13/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الحمض النووي والاثار   الخميس سبتمبر 23, 2010 11:30 am

موضوع رائع للغايه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
wayda
عضو محترف
عضو محترف
avatar

من اي دولة انت : ...
----
عدد المساهمات : 477
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: الحمض النووي والاثار   الخميس سبتمبر 23, 2010 11:48 am

غريبة مانحولتش؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحمض النووي والاثار
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتديات عامة :: كل اللي يجي في بالك-
انتقل الى: